اُبليسكالمقالات
أخر الأخبار

أهمية المسلة في الماسونية وعبادة الشيطان

كما أشرنا سابقاً كانت أنفاس اوزيريس من باع الذي يسمى بانبتد وباع هو الذي منح اوزريس المكانة والشخصية والسلطة، ويرمز إلى بانبتد بالماعز، وهذا ما دفع أهالي مدينة منديز إلى عبادة هذا الحيوان في العصور الغابرة. تحول ماعز منديز أو ما يعرف بـ بانبتد إلى بافومات (Baphomet) الذي أصبح يُعبد من قبل فرق ماسونية مثل فرقة فرسان المعبد (Knights Templar) التي لعبت دوراً بارزاً خلال الحروب الصليبية. وحاليا تستخدم فرقة الكابالا (Kabbalah) التي تعد من فرق العرفان اليهود الماسوني بافومات. وبافومات عبارة عن ماعز و على جبينه نجمة خماسية (يجب الإنتباه هنا إلى أن النجمة الخماسية الموجودة في أعلام بعض الدول الإسلامية تختلف اختلافاً واضحاً عن هذه النجمة وهي عكسها) وتعد هذه النجمة حالياً علامة للماسونيين وعبدة الشيطان.  ترى فرق الكابالا أن بافومات له يد رجل ويد امرأة، ويداه هما علامة الهرمسية حيث له يد إلى الأعلى نحو القمر الأبيض (Geburah) ويده الأخرى إلى الأسفل نحو القمر الأسود (Chesed) وهي علامة تدل على اتزان الرحمة والعدالة.وتظهر بين قرني ماعز بافومات شعلة الذكاء (Intelligence). ويظهر عضو بافومات التناسلي على شكل أنبوب يشير إلى “الحياة الأبدية” (ورمزها المسلة) فيما تم تفسير ثدييه على أنها ترمز إلى الإنسانوية.

#بافومات، إله عبدة الشيطان
بافومات، إله عبدة الشيطان

إقروا المزيد: رمز الشيطان في مركز المسيحية في العالم

كما أشرنا سابقاً، يظهر هذا الشكل الهندسي حالياً في الكثير من الساحات الرئيسية للمدن في مختلف أنحاء أوروبا وأمريكا. وتحقق هذا الأمر على يد الماسونيين في القرن 19 للميلاد. وبذلك أصبحت المسلة رمزاً لسلطة الماسونية العظيمة في ذلك القرن، وهذا يشير إلى الحب الكبير والسري للماسونيين تجاه هذا الرمز الشيطاني. كما يتعلق الماسونيين تعلقاً شديداً وأوزوريس واسطورته. وتقول الأسطورة أن ملك مصر، أوزوريس تزوج اخته ايزيس (Isis) فقرر شقيق أوزريس، سِت (Set) أن يقتل الملك من أجل السيطرة على الحكم. خدع سِت الملك أوزوريس ليدخل في صندوق ذهبي، ثم أقفل الصندوق مباشرة وألقاه في نهر النيل. وصل الصندوق إلى مدينة بايبلوس في مدينة جبيل (Byblos) في لبنان الحالية وفيه جسد أوزوريس ميتاً، ليتوقف بجانب شجرة روبينيا. اكتشفت ايزيس مؤامرة ست، فانطلقت بحثاً عن زوجها. فرأت في المنام أنها تستطيع العثور على زوجها في مدينة جبيل. عثرت ايزيس على جثمان زوجها وعادت به إلى مصر، ولكن ست سرق جسد أوزوريس ومثل به (قطع الجسد إلى 14 قطعة) وأرسل كل قطعة إلى جانب من مصر، خوفاً من أن يعود أوزوريس إلى الحياة. فانطلقت ايزيس بحثاً عن قطع جثمان زوجها مرة أخرى، ففشلت في العثور على قطعة واحدة فقط، فدفنت القطع الأخرى. انتقم ابن أوزوريس، حورس  (Horus) من عمه وقتله. وأحيى ابن أوزوريس الآخر، واسمه انوبيس (Anubis) ولده، فأصبح أوزوريس معروفاً بكونه إله الموتى.

القطعة الوحيدة من جسد أوزوريس التي لم تعثر عليها ايزيس هي عضوه التناسي الذي رموه في نهر النيل وأكلته الأسماك. بسبب هذا الأمر صنعت له أيزيس عضواً اصطناعياً وظهرت في مصر فرقة ججاي لعبادته. ويعتقد البعض أن المسلة هي رمز للبناء الذي شيدته ايزيس.

الإله #أوزوريس، إله الموتى والعالم السفلي، الإله المفضل لدى #الماسونيين
الإله أوزوريس، إله الموتى والعالم السفلي، الإله المفضل لدى الماسونيين

إقروا المزيد:

تاريخ المسلة

رمز الشيطان في مركز المسيحية في العالم

رمي الجمرات

لماذا يحرق الإيرانيون (obelisk) المسلة؟

حماية عمود الشيطان

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق